دراسة مايو كلينك تشير إلى أن للعمر تأثيرات واضحة عقب أي نوبة قلبية على النتائج المرتبطة بالجنس

مدينة روتشستر، ولاية مينيسوتا- تحدث قرابة 1.5 مليون نوبة قلبية وسكتة دماغية كل عام للرجال والنساء في الولايات المتحدة. ويلعب كلًا من الجنس والعمر دورًا كبيرًا في تحديد من يُصاب بنوبة قلبية، والطرق المستخدمة لعلاج هذه النوبات القلبية، والنتائج النهائية بعد الخروج من المستشفى للأشخاص المصابين بالنوبات القلبية.

مايو كلينك (Mayo Clinic) تقدم توجيهات بشأن علاج مرضى كوفيد-19 المصابين بمؤشرات النوبة القلبية الحادة

ما يزال ثمة الكثير من المجهول بشأن كوفيد-19، لكن العديد من الدراسات أشارت بالفعل إلى أن الأشخاص المصابين بالمرض القلبي الوعائي هم أكثر عرضة لخطر كوفيد-19. كانت هناك أيضًا تقارير عن ارتفاع مقطع ST، وهي إشارة إلى مرض الشريان التاجي الانسدادي، وذلك لدى المرضى المصابين بكوفيد-19 الذين لم تظهر عليهم علامات المرض بعد تصوير الأوعية التاجية المتوغل.

بحث مايو كلينك (Mayo Clinic) يكتشف كيف ترمم الخلايا الجذعية أضرار النوبات القلبية

اكتشف باحثو مايو كلينك (Mayo Clinic) آليات شفاء بتنشيط الخلايا الجذعية بعد نوبة قلبية حيث أعادت الخلايا الجذعية عضلة القلب إلى حالتها قبل النوبة القلبية، ما قدم مخططًا لكيفية عمل الخلايا الجذعية.