خبير الرعاية الصحية في مايو كلينك يقدم نصائح لتسهيل التنفس عند الإصابة بداء الانسداد الرئوي المزمن

لندن — داء الانسداد الرئوي المزمن (COPD) هو ثالث سبب رئيسي للوفاة في العالم، وفق منظمة الصحة العالمية. وهو مرض رئوي التهابي مزمن يتسبب في انسداد تدفق الهواء من الرئتين. يقدم جون كوستيلو، دكتور الطب، طبيب الأدوية الرئوية في مايو كلينك للرعاية الصحية في لندن، نصائح للمصابين بداء الانسداد الرئوي المزمن حول طرق التنفس بشكل أسهل.

السبب الرئيسي لداء الانسداد الرئوي المزمن في البلدان المتقدمة هو تدخين التبغ. أما في العالم النامي، فغالبًا ما يحدث داء الانسداد الرئوي المزمن لدى الأشخاص المعرضين للأبخرة الناتجة عن حرق الوقود لأجل الطهي أو التدفئة في منازل سيئة التهوية. والأشخاص المصابون بداء الانسداد الرئوي المزمن عرضة بشكل أكبر لخطر الإصابة بأمراض أخرى مثل: أمراض القلب وسرطان الرئة. على الرغم من أن داء الانسداد الرئوي المزمن هو مرض متفاقم، فمن الممكن علاجه أيضًا.

يقول الدكتور كوستيلو: “إذا أُصبتَ به في مرحلة مبكرة، فقد يضم العلاج: مساعدة المرضى على الإقلاع عن التدخين، أو إبعادهم عن البيئة الملوثة التي قد تسهم في المرض. بالنسبة للمصابين بمرض أكثر تقدمًا، فقد كانت برامج التأهيل طويلة الأمد ناجحة للغاية”.

كجزء من التأهيل، قد يشمل علاج داء الانسداد الرئوي المزمن المتقدم استخدام الأدوية، والمِنشَقَات، والعلاج بالأكسجين.

ويضيف الدكتور كوستيلو: “تفتح المِنشَقَات مجرى الهواء ويمكن أن تساعد بطرق أكثر دقة داخل الرئة من خلال تحسين السِعة. إذا كانت الحالة شديدة، فإن رذاذ موسعات الشعب الهوائية – وهي جهاز يتم توصيله بالحائط – والأدوية الأخرى قد تكون مفيدة. كان هناك جدل طويل حول استخدام الكورتيكوستيرويدات المستنشقة في علاج داء الانسداد الرئوي المزمن. والآن يوجد دليل جيد على أنها تساعد في معالجة الالتهاب في الرئتين. أيضًا يوجد خطر إضافي ضئيل للإصابة بعدوى أخرى، مثل التهاب الرئة، إلا إنه توجد أدلة جيدة على أن استخدام الكورتيكوستيرويدات المستنشقة بانتظام سيهدئ مجرى الهواء، ويقلل السعال، وقد يساعد في مشكلة ضيق التنفس”.

يقول الدكتور كوستيلو إنه نادرًا ما يكون العلاج بالأكسجين ضروريًا ما لم يكن داء الانسداد الرئوي المزمن متقدمًا وكان لدى الشخص نقص مزمن في مستوى الأكسجين في الدم. إذا كان الأكسجين منخفضًا بشكل مستمر، بالتالي سيكون منخفضًا جدًا في الليل، فإن العلاج بالأكسجين طويل الأمد مفيد؛ أي أن يستخدم المريضُ الأكسجين طوال الليل وربما لعدة ساعات خلال اليوم. ويضيف الدكتور كوستيلو:”سيقلل ذلك من حدوث فشل القلب الأيمن؛ لأن الانخفاض المزمن للأكسجين في الدم يؤثر على الجانب الأيمن من القلب، كما أن رفع مستوى الأكسجين لأكبر قدر ممكن لفترة طويلة سيساعد في الوقاية من ذلك.”

يؤكد الدكتور كوستيلو أن العامل الرئيسي وراء المرض يمكن الوقاية منه.

ويوضح الدكتور كوستيلو: “إن أقوى نصيحة ممكنة هنا هي الإقلاع عن التدخين، وتجنب التدخين في بيئتك، إن أمكن. وإذا كنت تعاني بالفعل من مرض في الرئة، وكان أحد أفراد أسرتك يدخن، فيجب أن يُطلب منه الخروج لتوزيع الدخان في الهواء الخارجي بدلًا من المنزل”.

اليوم العالمي للتوعية بداء الانسداد الرئوي المزمن هو 17 تشرين الثاني/نوفمبر.

###

نبذة عن مايو كلينك للرعاية الصحية

مايو كلينك للرعاية الصحية، الموجودة في لندن، هي شركة فرعية مملوكة بالكامل لـ مايو كلينك، وهي عبارة عن مركز طبي أكاديمي غير هادف للربح. تُصنَّف مايو كلينك في الولايات المتحدة في المرتبة الأولى في تخصصات كثيرة أكثر من أي مستشفى آخر وفقًا لتقرير يو إس نيوز آند وورد ريبورت بسبب: جودة الرعاية. مايو كلينك للرعاية الصحية هي المدخل في المملكة المتحدة لتلك التجربة التي لا مثيل لها. تفضل بزيارة مايو كلينك للرعاية الصحية لمزيد من المعلومات.

نبذة عن مايو كلينك

مايو كلينك هي مؤسسة غير ربحية تلتزم بالابتكار في الممارسات السريرية والتعليم والبحث وتوفير التعاطف والخبرة لكل مَن يحتاج إلى الاستشفاء والرد على استفساراته. لمعرفة المزيد من أخبار مايو كلينك، تفضَّل بزيارة شبكة مايو كلينك الإخبارية. للحصول على معلومات حول فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، بما في ذلك أداة تتبع خريطة فيروس كورونا في مايو كلينك، التي لديها توقعات لمدة 14 يومًا حول توجهات فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، تفضل بزيارة مركز مايو كلينك لموارد فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).